سبب الاصابه بتجاعيد العين لولا العيون لما أبصر النّاس الدنيا، وصار الإهتمام بها أمراً أساسياً بصحتها وجمالها سواء كان من الرجال أو النساء، وأكثر ما يعيب العين، التّجاعيد التي تنشأ حولها، وقد تظهر التجاعيد عند كبار السن بسبب التقدّم بالعمر، على أنّ هناك فئة من الشباب يعانون من ظهورها مبكراً، فيعملون على إزالتها، وتعدّد ما هى اسباب ظهور التجاعيد حول عيونهم ومنها: التعرض لأشعة الشمس فوق البنفسجية التي تضر بالبشرة، ونقص الوزن بسبب رجيم قاسي يؤدي إلى تراكم بعض الدهون فوق العينين وحولهما، والتدخين، ونقص فيتامين E، كثرة الغضب والعبوس والابتسام حيث يؤدي إلى ثني الطيات الجلدية حول العيون، البشرة البيضاء أكثر عرضة لظهور التجاعيد؛ لأنّها تتعرض لأشعة الشمس، كما أن الأتربة وعوامل تلوث البيئة تؤدي إلى ظهور التجاعيد مبكراً، ويتمثل ظهور التجاعيد بوجود جلد مرتخي ومترهل حول العين أو جلد ذو خطوط مجعدة.

ولكي تتخلص من تجاعيد العين قم بالحرص على نظافة بشرة الوجه بشكل عام من خلال غسله بالصابون الجيد وتقشير الجلد الميت، وتدليك المنطقة بأطراف الأصابع بحركات دائرية بطيئة وخفيفة، لتسيير الدورة الدموية في المنطقة، والحماية من أشعة الشمس، واستخدام النظارات الواقية والكريمات والمرطبات المخصصة للحماية والوقاية من أشعة الشمس فوق البنفسجية.

وشرب الماء يعمل على التخلّص من السموم المتراكمة بالبشرة، ويجب التوقف عن التدخين لأنّه مصدر أساسي لهذه السموم، والتي قد تتراكم حول العينين، مما يساهم في نشوء التجاعيد بعد فترة زمنية.

والبعد عن الإجهاد والتوتر والقلق؛ لأنّه يعمل على ظهور خطوط في الوجه تتطور إلى تجاعيد، وتناول الكثير من الخضراوات والفاكهة يمد البشرة بالمواد الغذائية اللازمة، ولإزالة التجاعيد تماماً قومي باستخدام وعمل أقنعة طبيعية في منزلك وذلك باستخدام (الجلسرين و العسل وصفار البيض) ويوضع على المنطقة التي يتواجد بها التجاعيد ثم تغسل بعد ربع ساعة بماء فاتر.

وزيت الزيتون مع صفار البيض وعصير الليمون، يتم وضعه على منطقة التجاعيد، لفترة من الوقت ثم غسله بالماء الفاتر، وحديثاً يتم اللجوء لعلاجات كيميائية متطورة كحقن البوتكس والكولاجين.

ولازالت العلاجات الكيميائة للتجاعيد تخضع لابحاث ودراسات، في ظل التكنولوجيا المتطورة، التي تصنع حلولاً لأي مشكلة قد تطرأ على البشرة، وكان اختراع الليزر لشد البشرة وإزالة الشعر عنها بطريقة غير مؤلمة آخر ما توصلت إليه التكنولوجيا والبحوث والدراسات التي تجري على قدم وساق.

ولكي تتفادى الاصابة بالتجاعيد التي تغزو الجلد دون استئذان، عليك الاهتمام ببشرتك بترطيبها بشكل مستمر وتنظيفها، وعمل مساج مرة واحدة في الأسبوع، وتدليك بسيط يومياً يفيد في تنشيط الدورة الدموية تحت الجلد، والحرص في استخدام نوع الصابون الذي يغسل به الوجه؛ لأن هناك أنواع منه تسبب الحساسية والاحمرار، والالتزام بمنتج واحد في ترطيب البشرة وعدم استخدام أكثر من نوع، واتباع التعليمات المرفقة مع المنتج يعطي نتائج طيبة.